June 13, 2009

صحيح البخاري – كتاب أحاديث الأنبياء – حديث 3371

Posted in Islam at 5:54 pm by Ahmad Salafi

قول الله تعالى واتخذ الله إبراهيم خليلا     أحاديث الأنبياء     صحيح البخاري

‏ ‏حدثنا ‏ ‏عثمان بن أبي شيبة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏جرير ‏ ‏عن ‏ ‏منصور ‏ ‏عن ‏ ‏المنهال ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهما ‏ ‏قال ‏
‏كان النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يعوذ ‏ ‏الحسن ‏ ‏والحسين ‏ ‏ويقول ‏ ‏إن أباكما كان يعوذ بها ‏ ‏إسماعيل ‏ ‏وإسحاق ‏ ‏أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان ‏ ‏وهامة ‏ ‏ومن كل عين ‏ ‏لامة ‏

فتح الباري بشرح صحيح البخاري
حَدِيثُ اِبْن عَبَّاس فِي التَّعْوِيذ بِكَلِمَاتِ اللَّه التَّامَّة . ‏

‏قَوْلُهُ : ( حَدَّثَنَا جَرِير ) ‏
‏لِعُثْمَان بْن أَبِي شَيْبَة فِيهِ شَيْخ آخَر أَخْرَجَهُ الْإِسْمَاعِيلِيّ عَنْ عِمْرَان بْن مُوسَى وَإِبْرَاهِيم بْن مُوسَى قَالَا حَدَّثَنَا عُثْمَان بْن أَبِي شَيْبَة حَدَّثَنَا جَرِير , وَأَبُو حَفْص الْأَبَّار فَرَّقَهُمَا عَنْ مَنْصُور . ‏

‏قَوْلُهُ : ( عَنْ مَنْصُور ) ‏
‏هُوَ اِبْن الْمُعْتَمِر ‏
‏( عَنْ الْمِنْهَال ) ‏
‏هُوَ اِبْن عَمْرو , وَالْإِسْنَاد إِلَى سَعِيد بْن جُبَيْر كُوفِيُّونَ , وَقَدْ رَوَاهُ النَّسَائِيُّ مِنْ طَرِيق جَرِير عَنْ الْأَعْمَش عَنْ الْمِنْهَال فَقَالَ ” عَنْ عَبْد اللَّه بْن الْحَارِث ” بَدَل سَعِيد , وَلَمْ يَذْكُر فِيهِ عَنْ اِبْن عَبَّاس , وَرَوَاهُ الْإِسْمَاعِيلِيّ مِنْ طَرِيق أَبِي حَفْص الْأَبَّار عَنْ الْأَعْمَش وَمَنْصُور فَحَمَلَ رِوَايَة الْأَعْمَش عَلَى رِوَايَة مَنْصُور , وَالصَّوَاب التَّفْصِيل , وَلِذَلِكَ لَمْ يُخَرِّج رِوَايَة الْأَبَّار . ‏

‏قَوْلُهُ : ( إِنَّ أَبَاكُمَا ) ‏
‏يُرِيد إِبْرَاهِيم عَلَيْهِ السَّلَام وَسَمَّاهُ أَبًا لِكَوْنِهِ جَدًّا عَلَى . ‏

‏قَوْلُهُ : ( بِكَلِمَاتِ اللَّه ) ‏
‏قِيلَ الْمُرَاد بِهَا كَلَامه عَلَى الْإِطْلَاق , وَقِيلَ أَقْضِيَته , وَقِيلَ مَا وَعَدَ بِهِ كَمَا قَالَ تَعَالَى ( وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّك الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ ) وَالْمُرَاد بِهَا قَوْله تَعَالَى ( وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اُسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ ) الْمُرَاد بِالتَّامَّةِ الْكَامِلَة وَقِيلَ النَّافِعَة وَقِيلَ الشَّافِيَة وَقِيلَ الْمُبَارَكَة وَقِيلَ الْقَاضِيَة الَّتِي تَمْضِي وَتَسْتَمِرّ وَلَا يَرُدّهَا شَيْء وَلَا يَدْخُلهَا نَقْص وَلَا عَيْب , قَالَ الْخَطَّابِيُّ : كَانَ أَحْمَد يَسْتَدِلّ بِهَذَا الْحَدِيث عَلَى أَنَّ كَلَام اللَّه غَيْر مَخْلُوق , وَيَحْتَجّ بِأَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَسْتَعِيذ بِمَخْلُوقٍ . ‏

‏قَوْلُهُ : ( مِنْ كُلّ شَيْطَان ) ‏
‏يَدْخُل تَحْته شَيَاطِين الْإِنْس وَالْجِنّ . ‏

‏قَوْلُهُ : ( وَهَامَّة ) ‏
‏بِالتَّشْدِيدِ وَاحِدَة الْهَوَامّ ذَوَات السَّمُوم , وَقِيلَ كُلّ مَا لَهُ سُمٌّ يَقْتُل فَأَمَّا مَا لَا يَقْتُل سُمّه فَيُقَال لَهُ السَّوَامّ , وَقِيلَ الْمُرَاد كُلّ نَسَمَة تَهُمُّ بِسُوءٍ . ‏

‏قَوْلُهُ : ( وَمِنْ كُلّ عَيْن لَامَّة ) ‏
‏قَالَ الْخَطَّابِيُّ : الْمُرَاد بِهِ كُلّ دَاء وَآفَة تُلِمّ بِالْإِنْسَانِ مِنْ جُنُون وَخَبَل . وَقَالَ أَبُو عُبَيْد : أَصْله مِنْ أَلْمَمْت إِلْمَامًا , وَإِنَّمَا قَالَ ” لَامَّة ” لِأَنَّهُ أَرَادَ أَنَّهَا ذَات لَمَم , وَقَالَ اِبْن الْأَنْبَارِيّ : يَعْنِي أَنَّهَا تَأْتِي فِي وَقْت بَعْد وَقْت , وَقَالَ لَامَّة لِيُؤَاخِيَ لَفْظ هَامَّة لِكَوْنِهِ أَخَفّ عَلَى اللِّسَان . ‏

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: